التسجيل   اجعل كافة الأقسام مقروءة





إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع
رقم المشاركة : ( 1 )
الصورة الرمزية مسافر بلاحدود
 
مسافر بلاحدود
عضو مجلس الادارة
مسافر بلاحدود غير متواجد حالياً
 
رقم العضوية : 74
تاريخ التسجيل : May 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8,871
عدد النقاط : 617
قوة التقييم : مسافر بلاحدود is a name known to allمسافر بلاحدود is a name known to allمسافر بلاحدود is a name known to allمسافر بلاحدود is a name known to allمسافر بلاحدود is a name known to allمسافر بلاحدود is a name known to all
افتراضي أنواع الأشجار الخشبية وأهميتها
انشر علي twitter

كُتب : [ 10-02-2010 - 10:36 AM ]


لا يمكنكم مشاهده باقي المشاركة لأنك زائر ...
فإذا كنت مشترك مسبقا معنا  فقم بتسجيل دخول بعضويتك للمتابعة وإذا لم تكن  فيمكنك تسجيل عضوية جديدة مجانا ً ( من هنا )
اسم العضوية
كلمة المرور



Hk,hu hgHa[hv hgoafdm ,Hildjih hgHa[hv hgoafdm


توقيع : مسافر بلاحدود

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 2 )
مسافر بلاحدود
عضو مجلس الادارة
رقم العضوية : 74
تاريخ التسجيل : May 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8,871
عدد النقاط : 617

مسافر بلاحدود غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أنواع الأشجار الخشبية وأهميتها

كُتب : [ 10-02-2010 - 10:43 AM ]


مشاتل الأشجار الخشبية


المشل هو المكان الذى يتم فيه جميع العمليات اللازمة للحصول على البادرات لاستخدامها فى عمليات التشجير.
وتقسم المشاتل من ناحية الملكية إلى :

أ – مشاتل خاصة : وهى المملوكة للأفراد
ب- مشاتل حكومية : وهى المشاتل التابعة للهيئات أو المؤسسات الحكومية وهذه غالباً ما تكون ذات مساحات كبيرة لإمداد المناطق المحيطة بها أو الهيئات التابعة لها باحتياجاتها من الشتلات.
كما يمكن تقسيمها من ناحية الحجم إلى :

أ‌- مشاتل صغيرة : وهى التى تنتج 50000 شتلة أو أقل فى العام.
ب‌- مشاتل كبيرة : وهى التى تنتج أكثر من ذلك.
1- الشروط الواجب توافرها فى المشتل

يجب أن يتوافر فى الموقع الذى سيقام علية المشتل الآتى:

  • وجود مصدر جيد للمياه مثل ترعة أو توفير المياه الجوفيه لضمان وجود مصدر مستمر لرى الشتلات حتى لا تجف وتموت.
  • أن تكون أرض المشتل مستوية جيدة الصرف وخالية من الملوحة والقلوية وأن تكون خالية من الأملاح ولا تحتوى على أكثر من 500 جزء فى المليون أملاح وأن تكون خالية من المواد القلوية مع الوضع فى الاعتبار أن النباتات تختلف فى درجة تحملها للملوحة ، فبعض الأنواع يتحمل الملوحة أكثر من البعض الأخر.
  • وجود مصدر جيد للتربة حيث يحتاج المشتل إلى كميات كبيرة منها لملئ الأكياس المستخدمة فى تفريد النباتات.
  • سهولة المواصلات بين المشتل وأماكن الطلب على الشتلات لضمان وصول الشتلات إلى أماكن زراعتها المستديمة بحالة جيدة.
  • توفير العمالة حيث يحتاج المشتل إلى عمالة كثيفة خاصة فى فترة تفريد البادرات لملئ الأكياس وزراعة البادرات.
  • ضرورة زراعة مصدات من الأشجار أو الشجيرات الشوكية لحماية الشتلات والنباتات من الرياح وتوفير الحماية للمشتل.
2- تصميم المشتل

يجب أن تقسم الأرض إلى أجزاء بينها ممرات واسعة تكفى لنقل الأدوات ونقل الشتلات ويقسم كل جزء إلى عدد من الأحواض يتراوح من 4 – 8 حوض يفضل بينها ممرات صغيرة بحيث يبلغ عرض الحوض من 1.5 – 3 متر وطوله من 6 – 10 متر ، ويجب أن تحفر الأحواض فى الأرض على عمق يتراوح من 30 – 35 سم من سطح الأرض أو أن تترك كما هى وتقسم بواسطة حواجز ترابية وذلك تبعاً لإمكانية وصول المياه لرى الأحواض بسهولة حيث تروى هذه الأحواض غالباً بطريقة الغمر كل 3 – 4 أيام حسب الظروف الجوية إذا لم تستخدم طرق أخرى مثل الرى بالرش وعادة تزرع جوانب الطرق بالأشجار ذات التيجان المنتشرة لتظليل الأحواض وحماية الشتلات ، أيضا يجب أن يحتوى المشتل على صوبه لزراعة البذور بها فى المواجير والصناديق البلاستيك وإجراء عملية التفريد بها حتى يتم نجاحها ثم تنقل إلى الخارج ، وفى المشاتل الصغيرة يمكن الاكتفاء بصوبة من جذوع الأشجار تغطى من أعلى للتظليل .
وفى المشاتل الكبيرة تستخدم صوبه خشبية تكون قاعدتها من الطوب أو الخرسانة والجزء العلوى منها من الخشب بحيث تسمح بالتظليل وعادة يكون طول الصوبه ضعف عرضها والأبعاد المستخدمة عادة هى 11 x 22 متر وهى تغطى مساحة حوالى 250 م2 أو 16 x 32 وهى تعطى مساحة ضعف السابقة أى حوالى 500 م2 ، كما يمكن عمل الصوبه بأى أبعاد وحالياً تستخدم أيضاً الصوب البلاستيكية والمغطاة أحياناً بطبقة من الثيران ويكون البلاستيك ملون لإعطاء درجات مختلفة من الإضاءة والأبعاد المتوفرة هى 9 x 55 م3 أى حوالى 500 م2.
بالإضافة إلى ما سبق يجب أن يحتوى المشتل على مكان كاف لخلط التربة وملئ الأكياس (مربع طول ضلعه 5م) وأحياناً يعمل حوض خرسانى بعمق متر أو أكثر من سطح الأرض متصل بمصدر الماء الرئيسى أو لاستخدامه فى الرى عند عدم توفير المياه ، وفى المشتل الكبير لابد من وجود مبنى لحفظ الأدوات والبذور . كما يجب أن يحتوى المشتل على سجلات لحساب التكاليف والإيرادات.
3- حجم المشتل

تتوقف مساحة المشتل على عدد الشتلات المراد إنتاجها سنوياً وكذلك على قطر الأكياس البلاستيك أو الأصص المستخدمة فى الزراعة وعلى الوقت الذى تمضيه الشتلات بالمشتل فالأنواع سريعة النمو مثل الكافور أو الكازوارينا أو الأكاسيا تزرع عند عمر من 7 – 9 شهور ولذلك يتم إنتاجها بالمشتل سنوياً بينما الأنواع بطيئة النمو مثل السرو أو البوانسيانا تمكث حوالى عامين وأحيانا أكثر ، ولتحديد حجم المشتل تحسب المساحة التى تشغلها الأحواض ثم يضرب هذا الرقم x 3 لكى يشمل المساحات الخاصة بالممرات والصوب.
وفى مصر تستخدم لإنتاج الشتلات معظم الأشجار سريعة النمو أكياس البولى ايثلين بقطر يتراوح بين 6 – 9 سم وعلى ذلك فان حجم المشتل اللازم لإنتاج 100000 شتلة عند استخدام أكياس قطرها 6 سم فإن مساحة الأحواض ستكون 360 م2 أى أن مساحة المشتل اللازمة لذلك ستكون 360 x 3 = 1080 م2 أى يلزم فدان لإنتاج 350000 شتلة ، وعند استخدام أكياس قطرها 9 سم ستكون مساحة الأحواض 810 م2 ومساحة المشتل 2400 م2 أى يلزم فدان لإنتاج 175000 شتلة.
أما فى حالة إنتاج أنواع بطيئة النمو حيث يستخدم أصص قطرها 15 سم فإن مساحة الأحواض ستكون 2250 م2 وتكون ومساحة المشتل 7750 م2 أى يلزم 1.8 فدان لإنتاج 100000 شتلة وذلك فى حالة المشاتل النموذجية وعلى ذلك يمكن اعتبار أن إنتاج الفدان من الشتلات هو 150000 شتلة وتحسب مساحة المشتل بناء على ذلك.
4- الأدوات اللازمة للمشتل

يلزم تواجد بعض الأدوات لتسهيل العمليات الزراعية المختلفة بالمشتل وهذه الأدوات هى :

1- الفأس البلدى والفرنساوى :
تستخدم لتجهيز وعزيق التربة.
2- الكرك :
يستخدم لجمع الأوراق الجافة وتسوية سطح الأرض.
3- الكوريك أو الجاروف :
ويستخدم لتحضير مخلوط التربة المستخدم فى ملئ الأكياس أو الأصص.
4- مقص العقل :
ويستخدم لتجهيز العقل اللازمة للتكاثر الخضرى وتقليم الأفرع الصغيرة للأشجار.
5- المنشار أو السراق :
ويستخدم فى إزالة الأفرع الخشبية الكبيرة.
6- الكنك أو الرشاش :
ويستخدم فى رى المواجير أو الصناديق التى تبذر المبذور.
7- خراطيم الرى :
وتستخدم فى رى الشتلات الموجودة بالأكياس عند توفير مياه بالأنابيب تحت ضغط.
8- المواجير أو الصناديق البلاستيك :
وهذه تستخدم لزراعة البذور بها لحين تفريدها.
9- الأكياس البلاستيك أو الأصص الفخارية :
تستخدم الأكياس البلاستيك لإنتاج شتلات الأشجار على نطاق واسع ويفضل أن تكون مثقبة من القاع لعدم تجميع المياه بها ، كما يفضل أن تكون سوداء اللون لكى تنمو بها البادرات جيداً . كما يجب أن تكون رقيقة حتى لا تتلف قبل نقل الشتلات للأرض المستديمة ومن الخبرة يحتوى الكيلوجرام من الأكياس الجيدة على 200 – 250 كيس تبعا لقطر الكيس والذى يتراوح من 7 – 8 سم وارتفاعه الذى يتراوح من 15 – 18 سم قبل الزراعة ، أما الأصص فتستخدم فقط للأنواع بطيئة النمو التى تمكث بالمشتل عامين أو أكثر وأحيانا تستخدم انصاف الصفائح لتنمية أشجار البوانسيانا والفيكس العادى حتى يتمكن المجموع الجذرى من النمو وأن تصل الشتلات إلى أحجام مناسبة.
10- عربة حديد :
ذات عجلة واحدة أمامية تستخدم لنقل التربة الخاصة بملئ الأكياس ونقل الأكياس إلى أماكن التفريد بعد ملئها وكذلك نقل الأكياس بعد التفريد إلى أماكن الزراعة وعند شحنها لزراعتها بالأرض المستديمة.
11- دولاب :
لحفظ البذور والسجلات والأدوات الصغيرة مثل المقصات وذلك فى حالة المشاتل الكبيرة.
5- إنتاج شتلات الأشجار الخشبية

تتكاثر أنواع الأشجار الخشبية فى مصر بالبذور باستثناء عدد قليل من الأجناس مثل جنس الفيكس حيث يتكاثر بالعقل أو بالترقيد الهوائى وأجناس الحور والصفصاف والأثل الذى يتكاثر بالعقل وهناك نوع واحد يتكاثر بالتطعيم وهو الأكاسيا نودوزا التى تتكاثر بالتطعيم على أصل خيار شمبر (الكاسيا فستيولا) والتى تعتبر من الأنواع ذات القيمة التجارية المرتفعة جداً حيث تستخدم كأشجار شوارع لجمال أزهارها .
ويتم إنتاج الشتلات من البذور خلال المراحل التالية:
أ‌- جمع البذور

للحصول على الأعداد المطلوبة من الشتلات يجب توفير كمية كافية من البذور ويجب على القائم بجمع البذور وضع العوامل التالية فى الأعتبار :
  • المكان الذى توجد به الكميات المطلوبة من البذور والتى توجد على أشجار مرغوبة من ناحية الشكل والتكوين.
  • ما هى دلائل النضج التى يمكن الإستعانة به فى جمع البذور وما هى الفترة التى يمكن فيها جمع البذور قبل تفتح الثمار وسقوط البذور.
وبالنسبة للعامل الأول :
يجب جمع البذور من أشجار ذات شكل مناسب وسيقان مستقيمة وأن تكون خالية من الأمراض لأن هذه الصفات ستنتقل إلى الأشجار الجديدة الناتجة منها.
وبالنسبة للعامل الثانى :
يجب معرفة ميعاد نضج الثمار فكل نوع تنضج بذوره فى فصل معين من السنة فمثلاً الكافور تجمع بذوره فى نهاية فصل الخريف والشتاء بينما الكازوارينا تعطى محصولين فى الربيع والخريف ، وبعض الأنواع مثل البامبوزيا والتوت وبعض الأكاسيات تجمع فى الصيف ، والثمار الناضجة تحدث بها تغيرات طبيعية مثل التغير فى اللون أو الطعم وهذه التغيرات من السهل ملاحظتها فمثلاً الزنزلخت واللبخ (ذقن الباشا) يتغير لونه من اللون الأخضر إلى الأصفر وأبو المكارم والكازوارينا من الأخضر إلى البنى والمخيط من الأخضر على البرتقالى والتوت من الأخضر إلى الأسود أو الأبيض كذلك بعض الثمار مثل الكافور والأستركوليا واللاجوناريا تتشقق ثمارها من القمة عند النضج ، أيضاً بعض الثمار يتغير مذاقها فمثلاً البامبوزيا أو التوت يختفى الطعم القابض منها أيضاً بعض الثمار تتغير كثافتها النوعية حيث يقل وزنها عند النضج مثل أبو المكارم والترميناليا ومعظم الأشجار البقولية مثل الأكاسيات والبروسوبس (المسكيت) بالنسبة للفترة التى يمكن جمع الثمار فيها بأمان نجد أن بعض الأنواع تظل ثمارها على الأفرع فترة طويلة مثل الكازوارينا والمخيط و الزنزلخت والبوانسيانا بينما البعض الأخر يتفتح بعد النضج مباشرة مثل بعض الأكاسيات كما أن بعض الأنواع يجب جمعها بعد النضج مباشرة حيث تفقد حيويتها بسرعة مثل الأروكاريا والنيم ، وهناك بعض الأنواع مثل السنط الغربى تصاب ثماره بالحشرات إذا تركت على الشجر بعد نضجها لفترة بدون جمع.
ب‌- العمليات التى تجرى على البذور

إستخلاص البذور ويتم ذلك بعدة طرق منها :
  • التجفيف : حيث تنضج الثمار عند جفافها وتسقط منها االبذور مثل الكافور والكازوارينا حيث توضع بسمك ثمرة واحدة على قطعة من القماش أو البلاستيك وتعرض للهواء وتقلب حتى تجف وتتفتح وتسقط منها البذور.
  • إزالة اللب : وهذه تجرى مع الثمار اللحمية مثل الزنزلخت والمخيط ويتم ذلك بواسطة المياه.
  • إزالة الأجنحة : وهذا يجرى مع بعض الأنواع مثل أبو المكارم .
ت‌- تخزين البذور ومعاملتها

معظم بذور الأنواع النامية فى مصر لا تفقد حيويتها بسرعة ويمكن تخزينها لمدة عام أو أكثر على درجة حرارة الغرفة كما أن كل الأنواع المحلية يمكن زراعتها مباشرة بعد الجمع لعدم وجود دور سكون بها وعدم الحاجة إلى الكمر البارد لها وإن كانت فى معظم البقوليات مثل الأكاسيا والبونسيانا لا تنبت بسهولة مباشرة لوجود غطاء للبذرة صلب وغير منفد للمياه والغازات ولهذا يجب معاملتها قبل الزراعة مباشرة إما بالنقع فى الماء العادى لمدة يومين أو بوضع البذور فى وعاء ثم يصب عليها ماء مغلى يعادل حجم البذور مرتين حتى يتم تغطية البذور بالماء وتترك لتبرد ثم تنقع فى الماء البارد لمدة يوم أو يومين وهذه الطريقة أسهل ، أيضاً يمكن عند توفير حامض الكبرتيك تنقع البذور بالحامض المركز (85 %) لمدة تختلف من عدة دقائق حتى 15 دقيقة حسب سمك غطاء البذرة (القشرة) ثم تغسل بالماء العادى عدة مرات لإزالة آثار الحامض وتترك فى الماء لمدة يوم أو أثنين.
ث‌- إنتاج الشتلات

عند إنتاج شتلات الأشجار تحت الظروف المصرية يجب وضع الآتى فى الأعتبار :
  1. وجود فصل جاف طويل يصاحبه درجة حرارة مرتفعة وبالتالى ضرورة رى النباتات فى المشتل بصفة منتظمة.
  2. نتيجة الحرارة المرتفعة ورى البادرات فأن نموها يكون سريع مما يمكن من استخدام بادرات عمرها من 9 – 18 شهراً فى عمليات التشجير.
  3. نتيجة لتأثير الظروف الجوية فأنه يجب زراعة معظم البادرات بصلايا أو فى أكياس من البولى ايثلين أو قصارى لحماية جذورها من الجفاف عند نقل البادرات وزراعتها.
البذور
الخطوة التى تسبق عملية إنتاج الشتلات هى تجهيز البذور وزراعتها وفى حالة البذور الصغيرة الحجم مثل الكافور والكازورينا والسرو تستخدم مواجير من الفخار أو صناديق من البلاستيك أو الخشب بها فتحات من أسفل للصرف لزراعة البذور وتملأ بأرض متوسطة القوام ثم يسوى سطحها وتبذر البذور وتغطى بطبقة رقيقة من الرمل سمكها لا يزيد عن ضعف سمك البذرة وعادة تضغط البذرة بالتربة قبل تغطيتها. وضرورى الأحتراس برى المواجير حتى لا تسبب المياه إزالة طبقة الرمل. وعندئذ تتجمع البذور فى أحد جوانب الماجور أو الصندوق وعدم إنباتها . أما بالنسبة للأنواع ذات البذور الكبيرة الحجم كما فى معظم البقوليات مثل الأكاسيا والخروب والتمر هندى وأبو المكارم وكذلك فى الزنزلخت والمخيط والبامبوزيا يمكن زراعة البذور فى أكياس البولى ايثيلين أو الأصص مباشرة وعادة يوضع من 2 – 3 بذور بكل كيس أو أصص وبعد الإنبات ونمو البادرات يتم خفها بحيث يتبقى بادرة واحدة فقط.
وهناك ميعادين للبذر يشمل كل ميعاد مجموعة من الأنواع المتشابهة وهما:
  1. مجموعة الأنواع السريعة النمو مثل الكازورينا والكافور والأكاسيات والزنزلخت وأبو المكارم والمخيط وهذه تزرع فى نهاية الشتاء أو بداية الربيع من نهاية فبراير حتى إبريل تبعاً لدرجة حرارة المنطقة. وتفرد عند عمر 1 – 2 شهر وتكون جاهزة للزراعة المستديمة إبتداء من شهر ديسمبر من نفس العام. ويجب ملاحظة أنه عند زراعة بذور الأشجار المخروطية مثل السرو خلال الفترة الحارة من الربيع فأنها تكون عرضة للإصابة بمرض الذبول.
  2. مجموعة الأنواع البطيئة النمو مثل المخروطيات والخروب وهذه يفضل زراعتها فى الخريف المبكر وأحسن ميعاد لذلك شهر سبتمبر حتى بداية أكتوبر وتعود خلال الشتاء وتكون جاهزة للزراعة المستديمة فى ديسمبر من العام التالى على الأقل . ويجب فى المشاتل الكبيرة التى تنتج عدد كبير من الشتلات عدم زراعة كل بذور النوع الواحد فى نفس الوقت ولكن تزرع كل أسبوعين أو شهر لضمان وجود بادرات متجانسة ولعدم تلف بذور النوع إذا تواجدت ظروف غير مناسبة للإنبات. وعادة يتم رى مراقد الإنبات عدة مرات فى اليوم إلى أن تتم عملية الإنبات.
تفريد االبذور (نقلها)
وهى نقل النباتات الصغيرة النامية فى المواجير أو الصناديق إلى الأكياس البلاستيك أو الأصص والهدف منها هو إعطاء فرصة لنمو المجموع الجذرى والخضرى ومنع التنافس بين البادرات الموجودة بكثافة فى مراقد الإنبات ، ويعتمد ميعاد التفريد على معدل نمو البادرات والأحوال عن شهر يوليو نظراً لارتفاع درجة الحرارة. بالنسبة لبعض الأنواع مثل الأكاسيا يمكن تفريدها بعد أن تكون أوراقها الفلقية قد تفتحت وتكون زوج من الأوراق الحقيقية أما بالنسبة للكافور فيتم تفريده حينما تحمل البادرات 3 – 4 أوراق وعادة تتم هذه العملية عند عمر 1.5 – 2 شهر وأحسن وقت لإجراء هذه العملية هو الساعات الأولى من الصباح ويتوقف العمل عند ارتفاع درجة الحرارة ويجب أن تروى مهاد البذور قبل عملية التفريد عما يجب رى البادرات بالأكياس أو الأصص بعد التفريد مباشرة ، وعادة ترص الأكياس فى الأحواض بعرض 1.25 – 1.5 م حتى يمكن الوصول إلى كل الأكياس من كلا الجانبين.
6- الإكثار الخضرى

يتم إكثار الأنواع التى تنتج بذوراً مثل الحور والإثل والصفصاف وأنواع الفيكس المختلفة بالطرق الخضرية كما يتم إنتاج أشجار الكاسيا نودوزا بواسطة التطعيم على أصل خيار شمبر.
أ‌- التكاثر بالعقل :

أفضل وقت للحصول على العقل بعد أن يكون النمو قد توقف فى نهاية فصل الشتاء لأنها إذا تركت حتى الربيع فإنها ستعطى أوراق قبل أن يتكون لها مجموع جذرى وتجمع الأفرع وتجهز العقل قبل زراعتها بوقت قليل وإذا أريد تخزينها فيجب أن توضع فى قطعة من القماش مبللة بالماء وتوضع مقلوبة حتى يتم إنباتها.
وعادة يختلف طول وقطر العقل وأحسن قطر للعقلة من 1 – 2 سم من أفرع عمرها 1 – 2 سنة ويجب أن تحتوى العقلة من 3 – 4 براعم ولهذا يتوقف طولها على المسافة بين البرعم وعادة تكون من 20 – 30 سم وتقطع من أعلا قطع مائل أما القطع السفلى فيكون مستوى وأسفل البرعم مباشرة ويراعى عدم زراعة العقل مقلوبة حتى لاتنبت ويجب أن يكون هناك برعم واحد على الأقل فوق سطح التربة وعادة تزرع العقل فى أواخر الشتاء وأوائل الربيع وهناك بعض الأنواع مثل الحور والإثل يمكن زراعتها فى الأرض المستديمة مباشرة فى وجود الماء أما عقل الفيكس فإنها تربى فى المشتل لمدة عام على الأقل قبل زراعتها بالأرض المستديمة وعادة تزرع العقل فى أواخر الشتاء وأوائل الربيع.
ب‌- الترقيد الهوائى:

يستخدم الترقيد الهوائى فى إنتاج نباتات الفيكس حيث يزال اللحاء بعرض 1 سم حول قاعدة الأفرع الجيدة ثم يوضع (بيت موس) رطب فوق مكان التحليق ويتم تغطيةالبيت موس بقطعة من البولى ايثيلين للإحتفاظ برطوبته ويتم الكشف على الجذور كل مرة مع المحافظة على رطوبة البيت موس وبعدما يتكون مجموع جذرى مناسب يتم فصل الفرع عن الشجرة الأم ثم يزرع كنبات مستقل وللحصول على نسبة نجاح عالية مع تكون مجموع جذرى جيد يمكن إضافة بعض المواد المنشطة لتكوين الجذور مثل أندول حامض البيوتريك أو غيره حيث يضاف على هيئة مسحوق بعد خلطه ببودرة التلك بمعدل 1 جم من الهرمون لكل 100 جم بودرة تلك وتستخدم فرشاة رسم صغيرة لوضع الهرمون مكان التحليق.
بعد ترطيب منطقة التحليق بقطعة قماش مبللة قبل وضع البيت موس وتغطية المنطقة.
ج- التطعيم:

يتم إنتاج أشجار الكاسيا نودوزا على أصل خيار شمبر عن طريق التطعيم بالقلم أن تصل شتلات خيار شمبر إلى عمر عامين يتم قطع ساقها على مسافة معينة من سطح الأرض (الأصل) ثم يؤخذ جزء من فرع شجرة الكاسيا نودوزا لعلم القلم (الطعم) على أن يكون بها برعم واحد على الأقل ويعمل شق فى ساق الأصل بطول حوالى 3 سم من أحد الجانبين ويوضع به الطعم ثم يربط بشريط من البلاستيك حتى يتم إلتحام الطعم مع الأصل.
7- العناية بإنتاج المشتل

تشمل العناية بإنتاج المشتل وقاية البادرات وريها وإزالة الحشائش والنباتات الغريبة وتقليم جذور الشتلات.
الحماية

وهى تشمل وقاية البادرات من الطيور والحشرات والأمراض فيجب حماية البادرات من مرحلة البذر حيث تتعرض كثير من البقوليات للتلف بواسطة القوارض كذلك يجب حماية البادرات من الطيور والحشرات فمثلاً بادرات الكازوارينا تتعرض فى الفترة الأولى من حياتها للتلف بواسطة الطيور نظراً لإرتفاع نسبة المواد السكرية بها.
كما يجب حماية البادرات والنباتات التى تم تفريدها من التعرض للإصابة بمرض الذبول حيث تسبب ذبول المنطقة عند إتصال الجذور والساق وسقوط النبات كما لو كانت إنكسرت عند قاعدتها وهو يصيب البادرات قبل إنباتها أو قد يصيب البادرات بعد التفريد ويشجع ارتفاع درجة الحرارة مع الرطوبة والظل الزائد ووجود أرض طينية على الإصابة بفطريات الذبول وهو يصيب معظم الأنواع المخروطية وبعض ذوات الورق العريض.
التسميد

فى بعض الأحيان يتم تسميد البادرات فى المشتل ولو أنه لا ينصح بتسميد الأشجار الخشبية لأنها تزرع فى الأراضى الفقيرة فى عناصرها الغذائية ولهذا يجب تفسية النباتات فى المشتل ويمكن استخدام السماد العضوى أو المعدنى.
الرى

يلزم رى البادرات أثناء تواجدها بالمشتل وتعتمد الفترة بين الريات فى الشتاء على معدل سقوط الأمطار أما باقى السنة فيلزم الرى بإنتظام.
إزالة الحشائش

يجب إزالة الحشائش من الأكياس البلاستيك أو الأصص لمنع التنافس بينها وبين البادرات النامية وجب أن تتم هذه العملية عدة مرات أثناء نمو البادرات حسب الحاجة على ذلك.
تقليم الجذور

يجب تقليم الجذور التى تخرج من نهاية الأكياس البلاستيك أو الفتحة الموجودة أسفل الأصص ونظراً لأن الجذور تنمو فى حيز محدود فأنها تخرج من أسفل الكيس البلاستيك أو الفتحة الموجودة أسفل الأصص ولذلك ينبغى رفع الأكياس أو الأصص من الأحواض التى تربى فيها وقطع الجذور المتصلة بأرض الأحواض إما باستخدام سكينة الحدية أو مقص تقليم وتجرى هذه العملية حسب الحاجة لذلك وفى حالة البادرات الكبيرة التى تنتقل للأرض المستديمة تقلم الجذور قبل عملية النقل بمدة كما يقلم المجموع الخضرى لأحداث توازن بينهما ، ويجب أن تروى البادرات بعد التقليم مباشرة.
وفى بعض المشاتل يقوم العاملون بغلق الفتحة الموجودة فى أسفل الأصص بواسطة قطعة من الحجر تمنع إختراق الجذور لها وهذا يسبب نمو الجذور حول جوانب الأصص من الداخل وتكوين الجذور الحلزونية الغير مرغوب فيها.
التظليل

من الضرورى تظليل البادرات ضد الحرارة والشمس فى الفترة الأولى بعد تفريدها فى الأكياس أو الأصص ويمكن إجراء ذلك بواسطة زراعة أشجار ذات تيجان عريضة على حواف الأحواض أو عمل مظلة توضع تحتها النباتات فترة بعد التفريد لضمان نجاحها ثم تنقل بعد ذلك إلى الأحواض وتعمل هذه المظلات من الثيران أو البلاستيك.
8- إعداد الشتلات للزراعة المستديمة

عند بلوغ الشتلات العمر المناسب للزراعة المستديمة يجب قبل توزيعها استبعاد البادرات الكثيرة التفريع خاصة فى الأنواع ذات النمو القمى مثل الكازوارينا والكافور كما يجب استبعاد البادرات الضعيفة النمو التى يقل حجمها بدرجة كبيرة عن الحجم المناسب للزراعة.
9- العمالة اللازمة

يوضح الجدول التالى عدد أيام العمل اللازمة لمشتل نموذجى مساحته فدان وينتج 15000 شتلة سنوياً.

توقيع : مسافر بلاحدود

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 3 )
مسافر بلاحدود
عضو مجلس الادارة
رقم العضوية : 74
تاريخ التسجيل : May 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8,871
عدد النقاط : 617

مسافر بلاحدود غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أنواع الأشجار الخشبية وأهميتها

كُتب : [ 10-02-2010 - 10:52 AM ]



موضوعنا اليوم عن الأشجار
وقد جمعته لكم حيث احتجت بعض صور الأشجار
فقمت بجمعه ورغبت في ان تشاركوني في الإستمتاع بهذا الموضوع
علما بأنه لا يزال غير مكتمل ولا اراه يغطي ول 5 % من عالم الأشجار
ولعل في الأجل فسحة أن اضيف جزء اخر يلي هذا الموضوع او بعده بقليل

المقدمه
الأشجار
نعلم جميعاً ان الاشجار من الكائنات الحيه التي تنشط في الصيف
لإحتوائها على مادة الكلوروفيل..أو اليخضور فهي التي تمد الأشجار
بالغذاء والتنفس وهما اهم عوامل نمو الأشجار..
و
الأشجار عالم عجيب
فهناك اشجار ذات أصوات شجيه وهناك أشجار محتاله..؟
وهناك أشجار تنتحر وأشجار ذات أصوات شجيه
بعض الأشجار تصدر اصواتاً مثل أصوات الطيور
يحدث ذلك عند الغروب.. وذلك ان تلك الاشجار
تحتوي على حفر صغيره وكثيره
وبالطبع تكون مملوءه بالهواءوعند الغروب يدخل اليها الهواء..البارد
فيخرج الهواء الحار ليصدر ذلك الصوت الجميل
وهناك اشجار غريبه تعيش في اليابان عندما تحس بغروب الشمس
فإنها تصدر دخاناً حتى طلوع الفجر الثاني
وللضحك شجره
فشجرة الضحك هذه فيها مسحوق اذا ماستنشق الانسان منه يضحك لمدة
نصف ساعه تقريبا ثم ينام نومه عميقه
وسبب ذلك ان المسحوق ذو اللون الاسود من انواع المؤثرات
على صحة وأعصاب الانسان
وهناك أشجار منتحرة
فقد وجد الباحثون ان هناك أشجارا تخنق نفسها
بأن تغلف انسجتها الماصه بطريقه تشبه الإنتحار
والشجره العــاقّة
وهي اشجار تتصف بالعقوق ونكران الجميل"ناكره للجميل" لأنها تقتل مربيتها
وتأخذ مكانها.. وذلك بأن تلتف بجذع أحدى الأشجار او فروعها ..
وعندما تبلغ القمه تخنقها بكتله من البذور والاوراق
حتى تموت.......!وعندما ترتكب جريمة القتل هذه
هذه تأخذ مكان من تعبت في تربيتها.. والجزاء من جنس العمل
حيث يحصل لها عندما تكبر مثلما فعلت في شبابها
و هذه الحاله تكثر بين أشجار التين كمثال
و اشجار تنمو بطريقة تلقائية غريبة
هناك اشجار تنمو بشكل تلقائي دون تدخل الإنسان
وذلك لأن بعض الحيوانات كالسناجب مثلا
يخبئ حبات البندق في الارض عن أعدائه ثم ينسى أين خبأها ،
فتنمو شجراً.
عُمر الاشجار

يمكننا تقدير عمر أية شجره من خلال الحلقات المتواجده على
الجذع بالعرض من الداخل... طبعاً يمكننا التعرف على عمرها..
بعد قصها من عدد الحلقات..
وهذه الأشجار تدعونا دائما للتفكر في خلق الله عز وجل
فسبحان الله
ولنبدأ معكم في استعراض هذه الصور
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اشجار كثيفة معمرة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
شجرة معمرة استخدمت كظل ويلاحظ خضرة اوراقها الكثيفة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لاحظ حجم الجذع ومتانته رغم السنين
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الشجرة من زاوية اخرى
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مقاطع من اشجار معمرة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تأملوا الفروع المتدلية بهذا الشكل الكثيف
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهذه من الفروع الغريبة ايضا
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اشجار صحراوية صامدة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أشجار بأشكال غريبة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
من زاوية اخرى
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
جذع شجرة بشكل اسطواني غريب يذكرنا بالمناطق الاستوائية
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهن اشكال غريبة نراها على الجذوع
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ايضا اشكال غريبة كأنها حيوانات
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
فتحة في جذع الشجرة ربم انها حجر لحيوان
الغريب عدم موت الشجرة
بالرغم من ان الساق هو الذي يوصل الماء للفروع العليا
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
شجرة بشكل فيل
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
(و ( وحيد قرن
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
شجرة غريبة فعلا
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بشكل مومياء أو هكذا أظن
وهن تشكيلات عملها الإنسان
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ربما يكون هذا الشخص من أوائل الذين فكروا بهندسة تشكيل جذوع الأشجار
أقول ربما وال لماذا اخذت له هذه الصورة القديمة؟
فالتعليق الذي كتب على الصورة لم يذكر ذلك
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
شجرة تم تشكيلها على هيئة قوس
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
تشكيلات غريبة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
هنا استغلها كدعامة للدرابزين
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهذ او هذه ( لاادري) موفر ثمن السلم باستغلال الأغصان
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
هذا استغل الأشجار لتظليل منزله بالكامل وأظنه لا يحتاج لأجهزة التبريد فهو محاط بجذوع يمر بها الماء
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
أما هذا ( خسه الله ) فأستغله اعزكم الله مرحاضا
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهذا شكله يحب العزلة ( تماما مثل بعض الناس :)) وبهذا بنى عليها على الشاطىء لينعزل عن زحمة الرياض!؟
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهذا خلاها ( ذات أنواط ) بمعنى التقديس عياذا بالله
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهذ نوع من استغلال التشجير في الأماكن العامة
الصورة سبق وأن شارك بها عضو في ابو نواف ( سبق وشاهدتها ) ووجدتها في احد المنتديات بلا توقيع
أشجار عظيمة
وهي اشجار ذات خشب أحمر..وهي من الاشجار
المعمره حيث انها تعيش منذ 4 آالآف سنه وهي عريضه جداً،
ولسماكة جذعها .. فقد حُفر نفق خلال قاعدة هذه الاشجارمن هذه النوعيه
فهي تسع لمرور سياره
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وهذه الشجرة الضخمة ويلاحظ ذلك من نسبة الرجل الى الشجرة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
وما دام الكلام عن ضخامة الأشجار
خل نشوف هذا و حبة البطاطس
اللي هو فرحان بها( ترى كم قطعة شبس تسوي ) شكلي مبطي عن التشبس
وهذي صور اخترتها لكم عن اشجار الكرز في موسم الجليد
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ترى
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ما هو حالنا بدون الأشجار !!!!؟
الجزء الثاني من الموضوع
هنا ملحق عن
شجرة العود
المصطلح العلمي للشجره العود يمسى بـ(إقوالوريا) وهي الشجرة الام من اصل 15 شجره موجوده بالعالم كله
حيث انقرض اغلب الاشجار بسبب اقتلاعه لاستخراج الدهن والبخور.
(و(إقوالوريا) ويصل عمرها مابين 70-100 سنه والتي تنمو في المنطاق الاستوائيه الرطبه الممطره بكثره
التى تشتهر به مناطق شرق اسيا وخاصه (فيتنام-اندونيسيا-الهند-كمبوديا-تايلند) وهو ينمو بسرعه عاليه جدا
خاصه اذا توفرله المناخ الجيد ويصل نموه واكتماله في خلال ثلاث سنوات فقط.
اليكم بعض المعلومات و الصور أنقلها لكم عن شجرة العود
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
ورده من شجره الاقوالوريا

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بذور شجره البخور


استخداماته الطبيه:
عندما تصاب شجرة العود بفطر معيّن تنتج مادة راتنجية عطرية تؤدي الى تكوين العود
وهو خشب داكن اللون وثقيل الوزن ولا يعرف بوجود العود داخل لب الشجرة الا بعد شقها
((علماً أن نحو 10 في المئة فقط من هذه الاشجار تنتج المادة الراتنجية))
وقد يتم قطع الأشجار بلا تمييز والبحث داخل لبها عن العود,
مما أدى الى تدهور مريع لأعدادها في البرية.فله استخدامات تطبيبية
حيث استخدمه الأطباء الهنود والباكستانيون البخور لتعقيم غرف العمليات
وكذلك فاستنشاقه مفيد لصحه القلب وقوته وكذلك يساعد على حركه سريان الدم في الجسم
وايضا يستخدم زيته (دهن العود) للتحنيط مع اني استغرب هذه الصفة وهو نتاج بكتيريا
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

:استخراجه:
... طبعا استخراجه لايكون الاعن طريق قطع الشجره
وهذا سبب ارتفاع سعره إذ أنه ليس بكل الحالات يتم العثور على مادة البخور داخل الشجرة
%فقط 10 يمكن ان توجد بها المادة العطرية
وهي توجد تحديدا داخل الاشجار المعمره وفي منتصفها..
ولا يمكن تحديد الشجره التى تحتوى على البخور الا عن طريق اهل الخبرة في ذلك
والصورهن توضح ذلك وطريقه القطع

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الخبير يشير الى احدى الاشجار التي يحتمل ان يوجد بها دهن العود

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مقطع للشجره وبداخلها مادة دهن العود السائلة

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مقطع اخر يوضح فيه كميه اخرى للماده
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
مقطع لشجره أخرى تم قطعها ولم يوجد بداخلها شيء

توقيع : مسافر بلاحدود

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رد مع اقتباس
 
 رقم المشاركة : ( 4 )
مسافر بلاحدود
عضو مجلس الادارة
رقم العضوية : 74
تاريخ التسجيل : May 2009
مكان الإقامة :
عدد المشاركات : 8,871
عدد النقاط : 617

مسافر بلاحدود غير متواجد حالياً

افتراضي رد: أنواع الأشجار الخشبية وأهميتها

كُتب : [ 10-02-2010 - 01:23 PM ]


زراعة الاشجار و الشجيرات الخشبية

شهر يناير (طوبة)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• نقل شتلات الاشجار المتساقطة الاوراق المنزرعة مبكرا فى الصيف فى حياض البذرة ملشا مع ضرورة المحافظة على المجموع الجذرى. على أن تزرع صفوفا بالمشتل على بعد 50سم من بعضها.
• زراعة عقل الشنار.
فى مصر الوسطى:
• نقل و تفريد شتلات الاشجار المتساقطة الاوراق المنزرعة مبكرا الى الاحواض لزراعتها فى صفوف على بعد 50سم.
فى مصر العليا:
• غرس شلات اشجار البلح و البوانسيانا.
• مراعاة رى الحياض أو الشوالى قبل اجراء عملية التفريد كما يراعى رى القصارى عقب نقل الشتلات اليها.
شهر فبراير (أمشير)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• نقل شتلات الاشجار و الشجيرات بصلايا الى المكان المستديم أو النقل من القصارى الى الاحواض اذا كانت الشتلات مرباه فى قصارى.
• عمل عقل الاشجار و الشجيرات.
• زراعة عقل الجور و الشنار.
فى مصر الوسطى:
• نقل شتلات الاشجار و الشجيرات الى المكان المستديم.
• عمل عقل الاشجار و الشجيرات.
فى مصر العليا:
• غرس الاشجار الصالحة بالمكان المستديم مع وضع دعامات لها وحمايتها.
• العناية عند تفريد الشتلات بالقصارى.
• زراعة بذور الاشجار الخشبية.
شهر مارس (برمهات)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• غرس شتلات أشجار البلح و البوانسيانا فى أواخر هذا الشهر نظرا لانهما لا يبدءان فى النمو حتى أخر ابريل و مايو.
• يزرع التوت.
• يفضل زراعة عقل العبل و الجميز.
فى مصر الوسطى:
• غرس شتلات اشجار البلح و البوانسيانا.
• البدء فى زراعة الاشجار الخشبية.
فى مصر العليا:
• الاستمرار فى غرس الاشجار الصالحة للزراعة بالمكان المستديم مع وضع سندات لها.
• يستمر زراعة بذور الاشجار الخشبية.
• العناية بعمليات تفريد الشتلات و نظافة المشتل.
شهر ابريل (برمودة)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• تفريد شتلات البذور فى يوليو فى الحياض أو الشوالى الى القصارى.
• يراعى رى الحياض و الشوالى قبل التفريد مباشرة مع مراعاة رى القصارى عقب نقل الشتلات اليها.
• الاستمرار فى زراعة البذور.
• عمل عقل أنواع الفيكس المختلفة.
فى مصر الوسطى:
• تفرد شتلات البذور المزروعة فى شهر يوليو و اغسطس الى القصارى.
• الاستمرار فى زراعة البذور.
• العناية بتظليل مراقد البذور.
فى مصر العليا:
• زراعة شتلات الاشجار الصالحة للزراعة فى الاماكن المستديمة.
• تظليل مراقد البذور و حمايتها من الحر الشديد.
• الاستمرار فى زراعة البذور.
شهر مايو (بشنس)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• زراعة شتلات الاشجار الخشبية الصالحة للغرس فى اماكنها المستديمة مع وضع وقايات من الجريد و خلاله.
• العناية عند زراعة بذور الاشجار الناجحة فى مراقد البذور أولا بأول على أن تروى باليد خصوصا البذور صغيرة الحجم.
فى مصر الوسطى:
• غرس شتلات الاشجار الصالحة بالاماكن المستديمة و وضع سنادات لحمايتها.
• الاستمرار فى زراعة بذور الاشجار الخشبية.
• العناية بتظليل مراقد البذور.
فى مصر العليا:
• موالاة زراعة الشتلات الصالحة للغرس فى الاماكن المستديمة.
• العناية بتظليل مراقد البذور و حمايتها من الحر الشديد.
• الاستمرار فى زراعة البذور.
شهر يونيو (بؤنة)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• زراعة شتلات الاشجار الصالحة بالاماكن المستديمة مع وضع دعامات لها.
• العناية التامة عند تفريد الشتلات بالقصارى.
• زراعة البذور فى مكان مظل مع العناية باستئصال الحشائش بالشقرف عندما تكون النباتات صغيرة ثم العزيق بعد بلوغ النباتات من 10 – 15سم طولا بأرض المشتل لانه يقوى نموها.
فى مصر الوسطى:
• غرس شتلات الاشجار الصالحة بالاماكن المستديمة.
• الاستمرار فى رزاعة البذور.
• تظليل مراقد البذور.
• العناية بالرى فى هذه الفترة و عدم تعطيش النباتات و كذلك عدم اجراء هذه العلميات وقت الظهيرة أثناء اشتداد الحر.
فى مصر العليا:
• نقل النباتات الناجحة الناتجة من العقل فى المشتل إما الى القصارى أو الى الاحواض أو المكان المستديم.العناية برى الشتلات مع تفادى الرى أثناء اشتداد الحرارة.
شهر يوليو (أبيب)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• العناية برى الشتلات لتقوية المجموع الجذرى كما يتجنب الرى وقت اشتداد الحر ظهرا.
• تظليل مراقد البذور و حمايتها من الحر الشديد.
فى مصر الوسطى:
• الاستمرار فى غرس الاشجار الصالحة بالاماكن المستديمة.
• العناية بعمليات الرى.
• تظليل مراقد البذور.
فى مصر العليا:
• الاستمرار فى نقل النباتات الناجحة من المشتل الى القصارى أو المكان المستديم.
• نقل شتلات الاشجار و الشجيرات من المشتل بصلايا الى المكان المستديم.
شهر أغسطس (مسرى)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• توقف زراعة البذور ابتداء من منتصف هذا الشهر.
• العناية بالرى و نقاوة الحشائش و تنظيم البواكى.
فى مصر الوسطى:
• الاستمرار فى زراعة البذور.
• العناية بنظافة المشتل بقدر الامكان.
فى مصر العليا:
• العناية التامة بحفظ البذور فى المكان المناسب حتى يمكن مواجهة الحاجة اليها و زراعتها فى الموسم القادم.
شهر سبتمبر (توت)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• تفريد شتلات العقل الناجحة و الناتجة بالمشتل الى القصارى و الارض المستديمة أو الاحواض على أن يكون النقل بصلايا.
• يمكن نقل شتلات الاشجار و الشجيرات من المشتل بصلايا و زراعتها فى الاماكن المستديمة.
فى مصر الوسطى:
• توقف زراعة البذور ابتداء من منتصف هذا الشهر خوفا عليها من الصقيع.
• الجو مناسب لنقل شتلات الاشجار و الشجيرات فى المكان المستديم.
فى مصر العليا:
• اعادة تنظيم المشتل و اعداد ما يلزم من العمليات و منها:-
1. تخصيص أرض لوضع القصارى.
2. تجهيز منشر للبذور و مخزن لها و للاسمدة.
3. توفير أماكن تشوين الطمى.
4. اعادة تخطيط البواكى و اقامة البتون...الخ.
شهر اكتوبر (بابة)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• اتخاذ للازم نحو حفظ البذور حتى وقت الزراعة فى الموسم القادم.
• تنظيم المشتل طبقا لاحتياجات الموسم و منها الاتى:-
1. تخصيص ارض لوضع القصارى.
2. تنشر البذور للتجفيف و النظافة.
3. مكان لحفظ السماد...الخ.
فى مصر الوسطى:
• يمكن نقل شتلات الاشجار و الشجيرات فى المثتل بصلايا الى المكان المستديم.
فى مصر العليا:
• العناية بالشتلات المعدة للتفريد مع المحافظة عليها بقدر المكان.
• نقل شتلات الاشجار المزروعة مبكرا فى الصيف.
شهر نوفمبر (هاتور)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• اعادة تنظيم المشتل طبقا للتوجيهات السابقة مع مراعاة النظافة و استعمال الحشائش أولا بأول.
فى مصر الوسطى:
• العناية بحفظ البذور و حيويتها من التلف حتى يتسنى الاستفادة بها فى موسم الزراعة القادم.
فى مصر العليا:
• نقل شتلات الاشجار و الشجيرات بصلايا الى المكان المستديم.
• عمل عقل الاشجار و الشجيرات.
شهر ديسمبر (كيهك)

فى الدلتا و الوجه البحرى:
• المحافظة على الشتلات الموجودة بالصوب من المؤثرات الجوية.
• موالاة عمليات تنظيم المشتل و اعداد مايلزم من احتياجات لمواجهة الموسم القادم.
فى مصر الوسطى:
• تنظيم المشتل و وسائل التخزين و التشوين.
• المحافظة و العناية بالشتلات.
فى مصر العليا:
• غرس شتلات بعض الاشجار المتساقطة الاوراق.
• العناية بعمليات التفريد الجارية بالمشتل.

المصدر: دكتور أحمد ممدوح حسين الباز

توقيع : مسافر بلاحدود

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أنواع, الأشجار, الخشبية, وأهميتها


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الأشجار والذكرى مسافر بلاحدود حانة الأدب (يهتم بنقاشات الأعضاء الأدبية والقصة القصيرة منها والطويلة ) 0 09-19-2010 07:59 PM
لمنزل أنيق وجذاب كتالوج خاص من الفازات الخشبية newsun هندسة ديكور وتصميم داخلي واثاث منزلي 0 06-08-2010 12:28 AM
الأرضيات الخشبية شياكة بدون ملوثات لمنزل مميز الامبراطور - عين دالة هندسة ديكور وتصميم داخلي واثاث منزلي 0 05-10-2010 11:36 PM
مجموعة جميلة ورائعة من السلالم الخشبية لديكور منزلك الامبراطور - عين دالة هندسة ديكور وتصميم داخلي واثاث منزلي 1 03-26-2010 11:25 AM
الفيتامينات مصدرها وأهميتها عضو سابق الطب والصحة والجمال 1 05-31-2009 12:16 PM


الساعة الآن 01:32 PM.

converter url html by fahad7



الآراء المنشورة في المنتدى لا تعبر الإ عن وجهة نظر كاتبها شخصيا فردا فرداً وكلُ يتحمل مسؤولية ما يكتبه